من دفاتر ذكرياتي … قصة النجم حارس محمد

بقلم شكري محمود

مقدمة :

عندما نرغب بالحديث عن نجم كبير في سماء الكرة العراقية قد لا نحتاج الى مقدمات تعريفية فالمعرف لا يعرف ونجمنا اليوم هو ..نجم كبير وفوق العادة ولاعب موهوب منذ بداياته في مداعبة الكرة ، قدم من الموصل ليصبح في ليلة وضحاها احد النجوم الكبار في سماء الكرة العراقية ، وعندما يمر اسم اللاعب على مسامع كاتب هذه السطور فيتذكر حادثتين الاولى اهداف رائعة سجلها لمصلحة الرشيد من وضع طائر (دبل كيك) والثانية ما كان يقراءه عن الالتزام الديني لهذا اللاعب حيث اشار اغلب لاعبينا انه الوحيد بين نجوم المنتخب من لا تفارقه سجادة الصلاة في رحلاته مع المنتخبات والاندية العراقية حتى انه في خريف 1985 عندما اقام منتخبنا الوطني معسكراً تدريبياً استعدادا لمباراته الحاسمة امام منتخب سوريا بتصفيات كاس العالم 1986 وحيث تزامن في تلك الفترة افتتاح مسجدا بالمدينة الرياضية في الطائف حيث معكسر منتخبنا فكان يؤذن في المسجد فجرا ويقوم بامامة المصلين… انه اللاعب الدولي السابق حارس محمد

اول ما قرأته عن حارس محمد:

مازلت اتذكر انني كنت صغيرا عندما مر اسم حارس محمد في لقاء مقتضب اجرته صفحة رياضة المحافظات ( رياضة في محافظات القطر) في الصفحة العاشرة لجريدة الرياضي وتحت عنوان ( وجه من نينوى ) وبعد ذلك بدأ اسم حارس محمد يظهر للاعلام شيء فشيء

بداياته مع الكرة :

ولد حارس محمد بمدينة الموصل في عام 1958 ومنذ نعومة اظافره عشق حارس محمد كرة القدم ومارسها في الاحياء والازقة وفي المدرسة ، ولم تختلف بدايات حارس محمد عن اقرانه اللاعبين فكانت البداية مع فريق الشروق الشعبي الذي يعتبر في حينها واحد من ابرز الفرق الشعبية في الموصل .

متوسطة الحكمة وتربية نينوى :

وبعد ان انتقل الى الدراسة المتوسطة فكانت ساحة المنصور شاهدا على امكانيات هذا اللاعب فلعب لفريق مدرسة الحكمة وشارك معها في بطولة تربية نينوى حيث كان اصغر لاعب في البطولة وفي المرحلة الاعدادية برز حارس محمد حيث حقق مع الفريق بطولة المحافظة ثلاث مرات بين الاعوام 1972- 1975 ، وفي عام 1974 كان حارس محمد احد لاعبي منتخب تربية نينوى وسجل حضورا مميزا مع الفريق بل انه تمكن من التسجيل في اول مباراة يخوضها منتخب تربية نينوى ضد نادي الفتوة الموصلي كما كانت له بصمة واضحة على اداء فريق ترؤبية نينوى وكان النجم البارز في صفوف الفريق .

مع مركز شباب الموصل ومنتخب نينوى:

كما لعب حارس محمد في عام 1973 لمصلحة مركز شباب الموصل ونال معه حارس محمد لقب افضل لاعب ناشئ في محافظة نينوى لعام 1973، وفي عام 1975 تم ترشيحة لتمثيل منتخب نينوى بالرغم من صغر سنه وهو في سن دون الخمسة عشر عاماً في حالة استثنائية اجبرت القائمين على الفريق الاستفادة من هذه الموهبة النادرة فخاض اول مباراة له ضد منتخب محافظة ميسان وقد تمكن في تلك المباراة من تسجيل هدف الفوز الوحيد بالمباراة .

فرق اخرى في مسيرته (عمال نينوى والنسيج وبلدية الموصل) :

ومن ضمن الفرق التي لعب لها حارس محمد في بداياته الكروية انظم لفرق عمال نينوى والغزل والنسيج ولم يكتف باللعب لتلك الفرق بل احرز لقب هداف بطولة اتحاد نقابات العمال ولفريق بلدية الموصل الذي فاز معه ببطولة المحافظة ..

افضل لاعب في بطولات التربية :

وفي عام 1976 تم اختيار حارس محمد افضل لاعب في بطولات التربية المدرسية والتي نالت محافظة نينوى لقبها في ذات العام ليتم اختياره بعد ذلك لمنتخب العراق المدرسي وتحت اشراف المدرب داود العزاوي ، ويعتز حارس محمد كثيرا في تلك الفترة عندما تم اختياره كافضل لاعب شاب وكانت البطولة المدرسية قد فتحت الباب على مصراعيه امام اللاعب ليكون بوابة دخول عالم النجومية واللعب مع الكبار

مدربين لهم الفضل في بداياته مع الكرة :

ويدين بالفضل في تلك الفترة للاتحاد الفرعي في الموصل والاستاذ فاضل عربو اما افضل المدربين الذين اشرفوا على تدريبه هم محسن اسماعيل ومحسن بديع وسالم عبدالله وداود عزاوي وزيا اسحاق

مسيرته مع الاندية المحلية :

بدا حارس محمد اللعب مع فريق الفتوة الموصلي في دوري الدرجة الثانية ولم يمكن من تحقيق حلمه باللعب بالدرجة الاولى فجاء انتقاله في الموسم التالي ومثل نادي الموصل حتى حان موعد انتقاله للطلبة فساهم حارس محمد مع الانيق بتحقيق لقب الدوري العراقي لموسمين متتاليين 1980-1981 و1981-1982 كما ساهم معهم بالوصول الى نهائي كأس العراق وبعد التحاقه بخدمة العلم مثل حارس محمد نادي الشباب ثم نادي الجيش قبل ان ينتقل الى نادي الرشيد حاله حال العديد من النجوم وحقق معه العديد من الالقاب المحلية والعربية ثم عاد بها ليختتم مسيرته الكروية مع نادي الموصل

مدربون لهم الفضل في اكتشاف موهبته في العاصمة:

اعجب به المدرب اليوغسلافي ابا وبدا بمراقبته عن كثب واعجب بادائه فبعد مباراة ودية جمعت بين منتخب الموصل وفريق سيسكا الروسي وكانت اول بوادر التالق والنجومية واستطاع في تلك المباراة من تسجيل هدف المباراة مما نال اعجاب ابا بتلك الموهبة ، بعدها تمت دعوته لمنتخب شباب العراق المشارك بنهائيات كاس اسيا بنسختها العشرين والتي جرت في دكا – 1978 ، ولا ننسى الدور الكبير لمدرب اخر الذي يدين له جارس محمد بالفضل كونه مكتشفة في ملاعب العاصمة انه المدرب القدير الكابتن داود العزاوي الذي وضع قدمه في الطريق الصحيح لعالم النجومية … قبل ان يكون عمو بابا وانور جسام واكرم سلمان وباقي المدربين الذين اشرفو على تدريبه مع المنتخبات الوطنية

مع منتخب الشباب :

تمت دعوته في صفوف منتخب شباب العراق المشارك بنهائيات كاس اسيا للشباب بنسختها العشرين والتي جرت في دكا – 1978 تلك الاختبارات من حجز مكان له في صفوف المنتخب بالرغم من كون المنتخب كان جاهز كون العديد من لاعبيه هم انفسهم كانو مع ال1978 وتحت اشراف المدرب مستر كاكا ومساعد الفريق السيد عبد الوهاب عبد القادر ومدير الفريق السيد نوري عباس وفيها تم اكتشاف موهبة كبيرة قادمة للنجومية اسمها حارس محمد الذي تمكن في تلك الاختبارات من حجز مكان له في صفوف المنتخب الشبابي بالرغم من كون المنتخب كان جاهز كون العديد من لاعبيه هم انفسهم كانو مع المنتخب منذ عام 1977 ولم يبقى سوى ثلاث مقاعد استطاع حارس من حجز احدها من بين 40 لاعباً …

هداف اسيا الاول :

وقد سجل حارس محمد ثلاثة اهداف في اول مباراة لمنتخب شباب العراق في تلك النهائيات امام اندونسيا وتوج بعدها حارس محمد مجهوداته هدافا للبطولة الاسيوية للشباب بثمانية اهداف والتي احرز منتخبنا الوطني للشباب لقبها مناصفة مع كوريا الجنوبية وقدم حارس في تلك البطولة اجمل مبارياته ضد المملكة العربية السعودية ، ومن ضمن الانجازات الفردية التي حققها حارس في تلك البطولة هو هدفه الرائع في مرمى اندنوسيا ( الهدف الرابع) حيث اعتبره نقاد البطولة واعلامييها اجمل اهداف البطولة .

بين الطلبة والطيران:

بعد تالقه مع منتخب الشباب تهافتت اندية الدرجة الاولى للظفر بخدمات حارس محمد فكان ناديي الطيران والطلبة الاكثر تحركا على اللاعب حيث اشارت المصادر في بدايتها ان حارس كان قريبا من الانتقال لصفوف الطيران بل ان عدد من الصحف المحلية نشرت لقاء مع حارس محمد في نهاية ايلول 1978 وهي تشير الى ان حارس محمد اصبح لاعبا في صفوف الطيران الا ان الوقائع التي جرت بعد ذلك اكدت ان اللاعب قد قدم تأكيدا الى الاتحاد العراقي المركزي لكرة القدم يؤيد فيه رغبته بتمثيل نادي الطلبة في منافسات دوري اندية العراق للموسم 1978-1979. وكان للسيد مؤيّد البدري الدور البارز في ذلك ليصبح حارس محمد لاعبا في صفوف الانيق خاصه بعد قبوله في كلية التربية الرياضية بجامعة بغداد .

ابرز الفرق التي لعب لها :

يمكن اعتبار نادي الفتوة اول نادي يلعب له حارس محمد وبعد ذلك لعب لمصلحة بلدية الموصل ثم اتحاد نقابات العمال كما ومثل اكثر من نادي منها والطلبة والشباب والجيش والشباب والرشيد ثم عاد ليختتم مشواره الكروي مع نادي الموصل

اول مباراة محلية واول اهدافه في الدوري :

لعب حارس محمد اول مبارياته في دوري اندية العراق مع الطلبة ضد التجارة لمصلحة الدور الرابع من الموسم الكروي 1978-1979، وبعد خمسة ايام تمكن حارس محمد من تسجيل اول اهدافه المحلية مع الانيق ضد الثورة الكركوكي عندما سجل الهدف الثاني لمصلحة الطلبة في الدقيقة السابعة من الشوط الثاني وبتاريخ 16 كانون الثاني 1979 .

اول الالقاب الفردية في اول موسم :

ولم يكن الموسم الاول لحارس محمد طبيعيا بل كان استثنائيا ايضا وكما اراد فحصل على لقب ثاني الهدافين بعد الجوهرة فلاح حسن ليثبت حارس للجميع انه موهبة قادمة للنجومية بقوة وفي ذات الموسم حرم قرار الاتحاد حارس محمد من تحقيق نصر مضاف له ولفريقه في بطولةالكأس عندما حرم نادي الطلبة من اللعب في بطولة الكأس .

اساسيا في تسعة مباريات متتالية مع الانيق:

المستوى الرائع الذي قدمه حارس محمد منذ اول فرصة له مع الطلبة اجبرت الملاك التدريبي للانيق ان يشركه اساسيا في كل مباريات الموسم الكروي 1978-1979 وهي ايضا خحالة استثنائية للاعب شاب يلعب اساسيا في عدة مباريات متتالية منذ اول فرصة تمنح له .

هدف لحارس جلب له الحزن :

من بين الاهداف الكثيرة التي سجلها حارس محمد يبقى الهدف الذي احرزة لمصلحة الطلبة في مرمى الاتحاد البصري حيث كان هذا الهدف سببا رئيسيا في هبوط الاتحاد الى دوري الدرجة الثانية ولو انتهت المباراة بالتعادل لبقي الاتحاد في الدوري وهبط صلاح الدين بدلا منه لكن قدر الله ان يكون البقاء لصلاح الدين على يد الجوهرة حارس محمد .

اهداف من ضربة زاوية

من الامور الخافية عن جيل لاعبي اليوم ان لحارس محمد اهداف سجلت بالمباشر من ركلات ركنية ومن بينها هدف حارس في مرمى البحري في الدوري المحلي واخر في مرمى الرمثا الاردني

حارس محمد لاعبا في صفوف الجيش

اول مباراة دولية :

خاض حارس محمد اول مبارياته الدولية ضد منتخب فلندا في الخامس من شباط عندما التقى الفريقان العراقي والفلندي في ملعب الشعب استعدادا لمشاركة منتخب العراق في بطولة الخليج الخامسة في بغداد 1979والتي انتهت لمصلحة العراق بهدف دون رد ، حيث لعب حارس محمد بديلا لعلي حسين في الشوط الثاني من المباراة .

مشاركته في بطولات الخليج :

شارك حارس محمد في بطولة الخليج العربي في اربع نسخ من البطولة ابتدأها في البطولة الخامسة التي نظمها العراق في ربيع 1979 وتوج فيها مع المنتخب بلقب البطولة وكانت اول مبارياته في تلك البطولة ضد منتخب البحرين عندما حل بديلا في الشوط الثاني من المباراة ثم شارك بعد ذلك مع المنتخب الوطني في بطولة الخليج السادسة في الامارات 1982 ، وكان حارس محمد واحدا من ابرز النجوم في النسخة السادسة عام 1982 بل كان يمكن اختياره افضل لاعب فيها لولا انسحاب المنتخب الوطني لمصلحة دولة الكويت في حادثة معروفة للجماهير الكروية ، ثم شارك حارس محمد مع المنتخب الوطني في البطولة السابعة التي اقيمت في عمان 1984وحل منتخبنا ايضا في المركز الاول واخيرا شارك حارس محمد في النسخة التاسعة من البطولة في السعودية 1988 ونال اللقب مجددا مع منتخب العراق، والملاحظ ان حارس محمد كان على موعد مع التتويج بلقب البطولة للعراق كلما شارك بالبطولة الا ان قرار الانسحاب في البطولة السادسة كان يمكن ان يحقق لحارس محمد رقم من الصعب تكرارة من ابناء الاجيال اللاحقة التي تعاقب على اللعب والمشاركة مع المنتخب في هذه البطولة حصرا .

اجمل اهدافه الدولية :

يمكن اعتبار الهدف الذي احرزة حارس محمد لمصلحة منتخب العراق في مباراته ضد منتخب قطر في بطولة الخليج السادسة بابو ظبي 1982من اجمل اهدافة الدولية كما وتعرض حارس محمد في هذه المباراة الى اصابة قوية من قبل مدافع المنتخب القطري فرج عباس.

المزعج او المدهش :

هو واحد من افضل الالقاب القريبة من حارس محمد وقد اطلقته عليه الصحافة الاماراتية بعد اداءه الرائع مع المنتخب الوطني

دورة الالعاب الاسيوية :

شارك حارس محمد مع المنتخب الوطني في بطولة الالعاب الاسيوية التي جرت في نيودلهي 1982 وفاز منتخبنا الوسام الذهبي بعد التغلب في المباراة النهائية على الكويت بهدف حسين سعيد ثم شارك ايضا دورة الالعاب الاسيوية في سيئول 1986 وكان ثاني الهدافين فيها بعد السعودي ماجد عبد الله رغم خروجنا من دور الثمانية بعد الخسارة امام السعودية بركلات الجزاء 12-11 وبعد ان سدد فيها حارس ركلتين احرز الاولى وصد سالم مروان ركلته الثانية

اللعب باكثر من مركز وبكلتا القدمين :

تلك حارس محمد ودعوته للمنتخب لم يكن سهلا كما هو اليوم عندما يتم دعوة اللاعبين للمنتخبات الوطنية ففي فترة بروز نجمه كان هنالك كوكبة من اللاعبين المميزين ووفرة من النجوم والأسماء الكبيرة الا ان ما كان يميزه عن اقرانه انه يلعب باكثر من مركز وبكلتا القدمين بذات المهارة وهي ميزة لم يمتلكها الا عدد قليل من النجوم في صفوف منتخباتنا الوطنية لذا لم يكن الطريق مفرشا بالورود فكانت الفرصة صعبة لتصل إلى حجز موقع دائم له في المنتخب الوطني

وطرفه مع عمو بابا :

ميزة اجادة حارس اللعب باكثر من مركز واللعب بكلتا القدمين صاحبتها مفارقه رواها لنا حارس محمد في احد المقابلات الصحفية قائلا : أني في إحدى البطولات استدعاني المدرّب الراحل عمو بابا فأخبرته أني مصاب بقدمي اليمين وكانت متورّمة فضحك عمو بابا رحمه الله وقال لي أنا لا أحتاج قدمك اليمنى بل القدم اليسرى اذهب والتحق بالتدريب

اسعد لحظات حياته :

يمكن اعتبار الصعود الى نهائيات كاس العالم بالمكسيك من افضل لحظات حياته الكروية كما ان اختياره من قبل الصحافة البرازيلية افضل لاعب عراقي كانت من محطات الاعتزاز في مشواره الكروي

اللعب في كأس العالم :

من الامنيات التي تحققت لحارس محمد في مسيرته الكروية وهي امنية لاي لاعب كرة هي اللعب في نهائيات كأس العالم وكان لحارس محمد شرف تمثيل المنتخب الوطني في نهائيات كأس العالم التي اقيمت في المكسيك عام 1986 ويعتبر حارس محمد نفسه من اللاعبين المحظوظين ممنن اتيحت لهم تمثيل العراق في هذا الحدث العالمي الكبير ولكن ! لم تكتمل فرحته في تلك البطولة بعد حرم من اللعب في المباراة الاخيرة ضد المكسيك

مباراة تمنى حارس محمد المشاركة بها :

وهل يوجد افضل من اللعب في كأس العالم فقد حرمت البطاقات الملونه نجمنا الكبير حارس محمد من التواجد في مباراة العراق امام المكسيك في ملعب الازيتك امام اكثر من 103 الف متفرج ، حيث ندم حارس محمد كثيرا عندما اعترض على حكم مبارؤاتنا مع بلجيكا وتكلم مع الحكم بانزعاج مما ادى الى حرمانه مباراتين من قبل اللجنة المنظمة للبطولة ، فبقيت تلك المباراة امنية لم تتحقق له للمشاركة فيها لما لمباريات كأس العالم من طعم خاص .

الفوز بدوري ابطال العرب مع الرشيد :

ساهم حارس محمد مع رفاقه في نادي الرشيد بالفوز ببطولة الاندية العربية لثلاث مرات متتالية كان اجملها في مسرة حارس محمد ببطولة الاندية العربية التي جرت عام 1987 في تونس والتي فاز الرشيد بلقبها بعد التغلب على مستضيف البطولة الترجي التونسي وكان حارس هداف البطولة الاول واحسن لاعب فيها وصاحب اجمل هدفين بضربتي دبل كيك احدها كان على نادي تيزي أوزو الجزائري الذي كانت تخشاه كل الاندية العربية المشاركة بالبطولة لكن الفريق العراقي هزمه برباعية نظيفه وهدف خرافي اخر ضد نادي الترجي في النهائي

ما قصة الهدية التي قدمها عدنان درجال ؟

في بطولة الاندية العربية وبالتحديد قبل مباراة نادي الرشيد ضد تيزي اوزو الجزائري وهو احد الفرق المرشحة للظفر باللقب كانت الاجواء قبل تلك المباراة مختلفة الا ان معنويات لاعبي الرشيد كانت عالية من مدرب ولاعبين وحينها قال حارس محمد هامسا لعدنان درجال عندما قال له سنفوز على تيزي أوزو برباعية نظيفة ، فما كان من عدنان درجال إلا أن قال لحارس لو فزنا عليهم سأعطيك هدية مني ، وبالفعل فاز الرشيد برباعية وأخذ حارس محمدج من عدنان درجال هديه عبارة عن مبلغ قدره (200) دولار

لاعبون في حياة حارس محمد

في بداية حياته الكروية كان حارس محمد معجب باللاعب الدولي السابق ونجم اليات الشرطة صباح حاتم كما كان معجبا بلاعب منتخب نينوى هيثم حازم ، اما اللاعب الذي تأثر به حارس محمد هو نجم خط وسط العراق هادي احمد ، والمهاجم الذي كان يتمنى ان يصل لمستواه هو فلاح حسن وكان حارس محمد ينسجم باللعب مع الثنائي شاكر محمود واحمد راضي .

اهداف يعتز بها :

بالاضافة الى اهدافه الرائعة في بطولة الاندية العربية والتي جاءت من وضع دبل كيك ما زالت الجماهير العراقية تتذكرها باستمرار الا ان هنالك هدف اخر له ذكرى خاصة في مشوارة الكروي عندما تسبب بابعاد زعيم الكرة العراقية وحامل اللقب الزوراء من نصف نهائي كأس العراق لمصلحة الطلبة عندما سجل هدف المباراة الوحيد ليكون سببا في تواجد الانيق في نهائي كأس العرلق لاول مرة

قصة الاحتراف الذي لم يكتب له :

قد لا يعلم الكثير من عشاق حارس محمد انه كان قاب قوسين او ادنى من تمثيل فريقين كبيرين في عالم كرة القدم هما نادي الارسنال الانكليزي ونادي باكو البرازيلي الا ان الانظمة السائدة حينها منعت حارس محمد من الانطلاق للعالمية حاله حال باقي النجوم الذين اتيحت لهم فرص مشابهة لكن القوانين والانظمة وقفت حجر عثرة في طريقهم ة تلقي العلاج ففي فترة تلقي حارس محمد للعلاج بلندن تلقى دعوة من نادي الارسنال اللندي لتمثيل النادي الا ان الانظمة السائدة في العراق لم تكن تسمح بالاحتراف والفرصة الثانية اتت عندما لاعب منتخبنا فريق بانكو البرازيلي فاعجبت اجارة النادي وملاكه التدريبي بامكانيات حارس محمد وتقدمو بطلب انظمامه لفريقهم وايضا رفض الطلب من ادارة الاتحاد العراقي .

اصعب لحظة بحياتك :

عندما اصيب بالعمود الفقري واجريت له عملية جراحية وكان شبه اجماع على عدم قدرته على العودة للعب والحمد لله رجع للملاعب وافضل مما كان

افضل مدرب محترف في مسيرته:

اعتبر النجم حارس محمد المدرب البرازيلي ايفريستو افضل مدرب كروي في حياته

حادث طريف :

حادث طريف مرر به ومازال يتذكره اعندما تصل بالهاتف الارضي من مدينة الموصل باللاعب نزار اشرف وبالخطأ ضغط على رقم بالخطأ فسمع صوتا يرد عليه لم يسمعه من قبل فقال له حارس محمد هل نزار اشرف موجود بالبيت فجاءه الرد بسخرية لاعيني بس حارس محمد موجود

مشواره بالتدريب :

بعد اعتزاله عاد حارس الى مدينته الام الموصل ودرب في ناديه الاول وحقق معه نتائج كبيرة اوصل بها الفريق الى المركز السادس الا ان ذلك لم يروق للبعض فاترك الفريق وانزى بعيدا عنه لانه لا يحب الدخول في مشاكل ومتاهات ثم انتقل برفقة عمو بابا ليكون مساعدا له في تدريب الزوراء بعدها غادر الى الخليج حيث درب بعض نوادي الدرجة الثانية في الامارات الى ان استقر به الحال مدربا لشباب نادي الاتحاد القطري”الغرافة الان” ثم اصبح مدرب الخط الاول بعد رحيل المدرب الفرنسي برونو ميتسو وغيرها من الفرق القطرية .

محللا في القنوات الرياضية العربية:

وبعد تلك الرحلة مع نادي الاتحاد القطري سافر حارس محمد الى المانيا ولأنه عاشق للكرة وفنونها ومحبا للبحوث والدراسات والتحليل الكروي فانه لم يبتعد عن معشوقته ولانه يمتلك الخزين ألمعلوماتي والقراءة المتواصلة مع المستحدثات في علم التدريب والتحليل الكروي عمل في المانيا في مجال جديد هو التحليل الكروي وكان محللاً لمباريات الدوري الألماني البوندسليغا وهناك أتته أكثر من فرصة للعمل التدريبي وعرضت على حارس محمد الجنسية الألمانية ولكنه فضّلت العودة مجددا إلى دولة قطر

فرصة لتجنيس ابناءه رفضها حبا بالعراق :

اثناء تواجد حارس محمد في المانيا والسكن فيها برفقة عائلته كان ابناء حارس محمد يلعبون الكرة في المانيا ولفتو انظار الكشافه هنالك فجاءت دعوتهم لتمثيل المنتخب الألماني للأشبال والناشئين الا ان حارس محمد رفض قطعيا تلك الفكرة وعاد بادراجه الى قطر برفقه عائلته وحرم ابناءة من فرصة كبيرة بسبب حبه للعراق .. كما اشارت الاخبار الى رفض حارس محمد ان يلعب ابناءة لقطر في دعوة اخرى ولذات السبب .

مستشارا كرويا:

عمل حارس محمد بصفة مستشارا كرويا في نادي الغرافة كما عمل بذات الوصف مع المنتخب الوطني في بطولة الخليج برفقة الكابتن حكيم شاكر الا ان البعض رفض استمرار حارس محمد بهذه الصفة لاسابا واهية

محللا في القنوات الرياضية :

بعد انتقاله الى قطر والسكن فيها عمل حارس محمد في فترات مختلفة محللا للقنوات الرياضية القطرية كالجزيرة الرياضية سابقا البين ان سبورت حاليا وقنوات الدوري والكاس .

About Editorial1 372 Articles
الدكتور عبد الجبار البصري رئيس تحرير صحيفة الرياضة العراقية