منتخبنا يخسر أمام منتخب تايلاند ببطولة آسيا للكرة الطائرة

سورابايا / طه كمر / موفد الاتحاد العراقي للإعلام الرياضي

خسر منتخبنا الوطني للكرة الطائرة أمام نظيره منتخب تايلاند بثلاثة أشواط مقابل شوط واحد ، ضمن منافسات بطولة آسيا المقامة حاليا في مدينة سورابايا الاندونيسية بمشاركة 16 دولة.

دخل لاعبينا المباراة عازمين على تحقيق الفوز للعودة الى دائرة المنافسة التي تتيح لهم المشاركة في النسخة القادمة من البطولة ، بعد أن فقدوا أمل التأهل الى الدور ربع النهائي ، وأنهى منتخبنا الوقت المستقطع الأول متقدما بفارق نقطتين وبنتيجة 8-6 نقطة ، فيما تمكن من الحفاظ على تقدمه خلال الوقت الثاني الذي انتهى بنتيجة 16-13 نقطة لصالح منتخبنا أيضا ، ليستمر التقدم والسيطرة المطلقة للاعبينا على أحداث هذا الشوط الذي انتهى بفوز منتخبنا بنتيجة 25-20 نقطة.

وفي شوط المباراة الثاني حدثت الانعطافة في سير اللعب حيث تقدم المنتخب التايلاندي في الوقت الأول بنتيجة 8-6 نقطة ، ليوسع لاعبوه الفارق الى اربع نقاط وتشير لوحة التسجيل الى تقدم منتخب تايلاند بنتيجة 10-6 ، وهنا أدرك مدرب منتخبنا نزار اشكيلي خطورة الموقف ليطلب وقت مستقطع على الاقل اعادة الثقة للاعبينا ، لكن للأسف فاستمر هدر النقاط حتى توسع الفارق الى سبع نقاط ، ليضطر اشكيلي الى اجراء بعض التبديلات على أمل العودة بالفريق الى نقطة البداية ، ليشرك أصيل جميل ومصطفى حميد بدلا من حسام عبد الصمد وعمر علي ، لينتهي الوقت الثاني بتقدم منتخب تايلاند بنتيجة 16-9 نقطة ، وعاد مدرب منتخبنا الى اجراء تبديلين آخرين عسى ان يرمم بهما وضع الفريق باشراكه اللاعبين هادي علي واسلام ساجت بدلا من حسين نمير ورياض عزيز ، لكن التفوق بقي لصالح المنتخب التايلاندي منهيا الشوط الثاني بنتيجة 25-12 نقطة.

وفي الشوط الثالث دخل لاعبينا المباراة رافعين شعار التعويض لاغيره وبدأ اللعب سجالا حتى انتهى الوقت الاول لصالح المنتخب التايلاندي بنتيجة 8-5 ، فيما استمر التقدم للفريق التايلاندي في الوقت الثاني بنتيجة 16-14 ، وعاد مدرب منتخبنا الى ممارسته عملية تبديل اللاعين عساها تأتي له بنقاط المباراة حتى وصلنا الى الدقائق الاخيرة من هذا الشوط ولوحة التسجيل تشير الى تقدم المنتخب التايلاندي بنتيجة 24-22 نقطة ، وهنا طلب اشكيلي وقتا مستقطعا ليهدئ به أعصاب لاعبينا ويزيح حالة النرفزة التي بلغوها ازاء تدني مستواهم الفني ليحصل منتخبنا على نقطة تقربه من منافسه لكن الرياح أتت بما لاتشتهي سفننا حتى تمكن لاعبو تايلاند من حسم نتيجة هذا الشوط لصالحهم بـ 25-23 نقطة.

وشهد الشوط الرابع من المباراة انهيار تام للاعبينا بعد استسلامهم تماما لرغبات الفريق المنافس الذي جاء لتحقيق الفوز ، فظهروا بوضع فني ونفسي غير مطمئن حتى راحوا يفقدون النقاط الواحدة تلو الاخرى ليتوسع الفارق الى سبع نقاط لصالح منتخب تايلاند ، ليطلب مدرب منتخبنا وقتا مستقطعا حاول ازاءه اعادة شيء من روح الحماس والاندفاع للاعبينا ليتمكنوا من حصد النقاط لكن ما يعاب عليهم الاستسلام مبكرا لنوايا منافسيهم ما جعل روح الفوز تفتقد بين صفوفهم حتى انتهى هذا الشوط بفوز الفريق التايلاندي بنتيجة 25-21 نقطة ، لتنتهي المباراة بأكملها بفوز منتخب تايلاند بثلاثة أشواط مقابل شوط واحد لمنتخبنا الذي يعاني من نقص كبير في طبيعة تكوينه وبناءه ، ونذكر ان على القائمين على هذه اللعبة يجب ان يقفوا وقفة جادة لتغيير استراتيجية وبناء هذا المنتخب اذا ما أرادوا مواكبة الحدث ومواصلة المشوار اسوة بمنتخبات المنطقة.

من جانبه أكد رئيس الوفد محمد هادي ان ما حصل للاعبينا هو عدم التركيز ، مبينا ان اللاعب عندما يشرد عن واقع الحال لا يمكن ان يجاري الخصوم فالتركيز مهم جدا لمواصلة المشوار ، وما حصل في الشوط الأول كان الجميع بالفورمة التي أهلتهم للانقضاض على منافسيهم وتحقيق الفوز من دون أي مشاكل ، لكن سرعان ما عاد لاعبونا الى حالة عدم التركيز وعدم الدقة بالارسال والاستقبال وكذلك الاعداد ليتيحوا الفرصة التي يبحث عنها الفريق المنافس لتحقيق مآربه ، موضحا ان منتخبنا يعاني من عدة امور سنعمل على معالجتها حين العودة الى بغداد وستكون لنا وقفة جادة لاعادة البناء ومحاولة العودة بالكرة الطائرة والنهوض بها الى سابق عهدها اسوة ببقية منتخبات القارة.

 

 

About العيداني مصطفى 289 Articles
العيداني مصطفى سكرتير تحرير صحيفة الرياضة العراقية