ملاحظات فنيه حول اداء منتخبنا في خليجي 23

بقلم الكابتن عبد اللطيف كاظم

•فريقنا بدء البطولة بدون تشكيلة مستقره
•مشاركة الواعد مهند علي في اولى مباراة البطولة كلاعب اساسي لم تكن محسوبه على ضوء مشاركته في مباراة الامارات الاستعدادية للبطولة لعشرين دقيقة وادائه المتميز لكن هذا لايعني بانه اصبح صاحب خبره ويستطيع ان يسجل حضور قوي في البطولة نعم لاعب شجاع لكن الخبرة مطلوبة وبعدها وجوده على دكة الاحتياط قد تكون ولدت الاحباط له ..كان الاجدر بالكابتن باسم ان لايجازف بمشاركته وبالامكان ان يعطيه فرصة مشاركة ليس الا ليخوض تجربة تدريجية مثلما عمل زاكروني مدرب الامارات بزج محمد مال الله الذي سجل هدف الفوز في مرمانا في المباراة الاستعدادية للبطولة في الوقت الاخير من مباراتنا الرسميه مع الامارات ..الخبرة يجب ان تتواجد في المشاركات الرسمية ..

•علي حصني لاعب مهاري وسريع واكتسب ثقة عالية من خلال تسجيل اسمه في قائمة الهدافين ومستواه الفني العالي ..كان الاجدر بالجهاز الفني ان لايشركه لاعبا اساسيا حتى لايتعرض للتعب ونحن بامس الحاجة اليه في اوقات مهمة من عمر المباراة استبدل بعد استنفاذ طاقته حسب راي الكابتن باسم قاسم ..
•ولازال المهاجم المبدع غائبا رغم الاهداف السته التي سجلناها في ثلاث مباريات والتي تناوب عليها المدافعين والوسط والمهاجمين ..
•ولازلنا نلعب بتاكتيك مقيد في الجانب الفردي والجماعي والتصرف الذهني قد يكون غائب عند الاغلبيه …
•التبديل امتحان قوي للجهاز الفني لتغيير واقع الفريق في الفوز والخساره قد يكون من داخل الملعب وقد يكون من دكة الاحتياط بعد اختيار البديل على ضوء الاداء على ان يكون البديل يعرف اخطاء المستبدل وان يتفهمها ليشارك من خلال استعداد نفسي وفني وبدني مستغلا ماتبقى من الوقت ليغير او يحافظ او يعزز النتيجة هكذا يجب ان يكون ..
•لم نشاهد اي لاعب ادى دور قيادي وتعامل بلغة التهدئه احيانا وخاصة في منطقة الوسط ..التحركات والسرعه في تنفيذ الواجبات والمهام مطلوبة لكن الاحتفاظ بالكرة في نصف ساحة المنافس جانب ايجابي مهم ويجب تاخذ جوانب تاكتيكية بدنيا وفنيا مع التاكيد على الاقتحام والهجوم الايجابي من اتجاهات مختلفه..
واخيرا واجهنا منتخب الامارات والذي لم يكن ذلك الفريق الذي عرفناه حيث ظهرت اخطائه الفردية والجماعيه ومهاجميه المعروفين لم يسجلوا الى هدف وحيد من ضربة جزاء في اولى مباراته في البطوله في مرمى سلطنة عمان وسيلتقيه في نهائي البطوله ليعيدوا الى الاذهان خليجي ابوظبي حيث لعبا في الافتتاح وفي الختام والذي فازت به الامارات …والمهم ان التشكيلة بدء عليها الانسجام واكتسب الكثير من اللاعبين الخبره وسجلوا حضور جيد نتمنى ان يكون لاعبينا عند حسن الظن خلال المرحله القادمة..

الكابتن عبداللطيف كاظم  مدرب ومحلل كروي وخبير غذائي

About Editorial1 571 Articles
الدكتور عبد الجبار البصري رئيس تحرير صحيفة الرياضة العراقية

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply