منتخبنا الاولمبي يعاود تدريباته تحضيرا للقاء الحسم امام الاردن بكأس اسيا تحت 23 عاماً

وعدوا بتصدر المجموعة الثالثة

–         عبيد :سنقبض على الصدارة وعودة ايمن حسين مهمة وضرورية

–         الجالية العراقية تحضر مواد غذائية وتواصل المشجعين لتشانغ شو

–         فيتنام تهزم استراليا وتألق لافت لحكمنا مهند قاسم

–         اليوم قطر تلاقي الصين واوزبكستان تواجه عمان في المجموعة الاولى ,

الصين /ضياء حسين

موفد الاتحاد العراقي للاعلام المرئي

عاود منتخبنا الاولمبي لكرة القدم امس الاحد تدريباته تحضيرا لمباراة الجولة الثالثة والاخيرة امام نظيره الاردني  يوم غد الثلاثاء في اطار منافسات المجموعة الثالثة لكاس اسيا تحت 23 فيما غادر اليوم منتخبنا السعودية وماليزيا مدينة تشانغ شو الى مدينة كون شان التي تبعد مسافة نصف ساعة فيما حضر اليوم الى المدينة منتخبا سوريا وفيتنام عن المجموعة الرابعة حيث من المقرر ان تجري يوم غد الثلاثاء مباراتا كوريا الجنوبية مع استراليا وسوريا مع فيتنام ضمن المجموعة الرابعة في توقيت واحد في الساعة الحادية عشرة صباحا فيما يلاقي منتخبنا نظيره الاردني وتواجه ماليزيا السعودية في الساعة الثانية والنصف من بعد الظهر بتوقيت بغداد .

اللعب بخيار الفوز

مدرب منتخبنا الاولمبي عبد الغني شهد اكد في كلمة قبل بدء الوحدة التدريبية للاعبيه ان حظوظ منتخبنا الاوفر في العبور الى دور الثمانية في ظل معرفته الكاملة بامكانية اللاعبين وقدرتهم على التعامل مع اصعب الظروف لافتا الى ان منتخبنا هو الوحيد بين فرق المجموعة الذي سيلعب بخياري الفوز او التعادل فيما المنتخبات الثلاث الاخرى ستلعب من اجل الفوز للتاهل ، مبديا عدم رضاه على اداء بعض اللاعبين وعدم قدرتهم على تقديم اداء جيد في مباراة السعودية ، وطالب شهد اللاعبين نسيان مباراة السعودية والتفكير بمباراة الاردن التي سنخوضها بخيار الفوز لضمان التاهل كاول عن المجموعة كونه امر يمنحنا افضلية البقاء باللعب في الملعب ذاته للقاء ثاني المجموعة الرابعة .

 زغير يعد بالتأهل  

الوحدة التدريبية تم خوضها على مجموعتين فبعد احماء جماعي لمدرب اللياقة البدنية الاسباني غونزالو تم عزل اللاعبين الذين خاضوا مباراة اول امس امام السعودية ومجموعة تمثل اللاعبين الذين لم يلعبوا اول امس او خاضوا دقائق قليلة كفرحان شكور وعلاء عباس حيث تم التركيز على المجموعة الثانية  بتدريبات ذات طابع هجومي على مرميين قريبين حيث حاول المدرب ايصال بعض الامور التكتيكية والتهديف على المرمى من مختلف الجهات ، من جهته وعد يحيى زغير عضو اتحاد اللعبة رئيس الوفد الجمهور الرياضي بتحقيق الفوز على المنتخب الاردني مؤكدا ان جميع من في الوفد لم يكن راضيا على اداء يوم امس وعدم ظهور بعض اللاعبين الذين يعتمد عليهم المنتخب بالصورة المطلوبة فضلا على الاسلوب الدفاعي الذي اعتمده المنتخب السعودي وحالات السقوط المتعمد لكن كل ماذكرته لايعفي من وجود اخطاء من المؤكد سيتم تجاوزها امام الاردن وصولا لنتيجة طيبة تنقلنا الى دور الثمانية .

  السعوديون منتخب منظم                                                           

عباس عبيد مساعد مدرب منتخبنا الاولمبي اجاب على تساؤل لموفد الاتحاد العراقي للاعلام الرياضي عن وجود عدم رضا لدى الجميع جمهور واعلام واتحاد ولاعبين وملاك تدريبي على ماقدمه منتخبنا اول امس امام المنتخب السعودي والدفع بابراهيم بايش للعب كمهاجم صريح ومايمكن ان يكون الحال عليه امام الاردن وعودة ايمن حسين للعب مجددا فاجاب : الفريق داخل بطولة وليس في مباراة واحدة لذلك لايقيم على اساس مباراة وبرغم ان الاداء لم يكن مقنعا لكن منتخبنا الان هو متصدر المجموعة باربع نقاط متفوقا على الاردن والسعودية بنقطتين وعلى ماليزيا بثلاث نقاط وتبقت لديه مباراة سيحسمها ويقبض على بطاقة الصدارة ، مشيرا الى ان مستوى البطولة والظروف الجوية من الصعب ان يبقى فيها الفريق بمستوى واحد والفريق السعودي منتخب منظم جدا وهو ماصعب من مهمتنا في اختراقه وخلق الفرص لكن كتقييم فني فان مستوى خطورة منتخبنا كانت اكبر من الفريق المنافس وارى ان مستوى فريقنا طبيعي كمقياس لبطولة لاكمباراة ومايتعلق باشراك ابراهيم بايش فان هذا هو مامتوفر لدينا من ادوات وعلينا ان نتلاعب بها من خلال مايستجد اثناءالتدريبات ومايتعلق بمشاركة ايمن حسين في المباراة المقبلة اكد عبيد ان المنتخب افتقد لخدمات ايمن في المباراتين الماضيتين برغم كل ماقدمه زملاءه الاخرون من اداء مرض كفرحان شكور وابراهيم بايش وعلاء عباس لكن التجربة التي خاضها ايمن مع منتخبنا الوطني وسوء الطالع الذي واجهه في خليجي 23 الاخيرة ورغبته في التعويض في هذه البطولة فاننا نامل منه ان ينجح في تقديم مباراة جيدة وهو قادر على ذلك ، وزاد ان الفوز على الاردن برغم انه صعب لكنه يجد ان تحقيقة سيكون ممكنا جدا في ظل مايمكن ان نقدمه من اداء ومانقوم به من علاجات لايقاف خطورة بعض لاعبيه .

جابر/ حققنا الاهم

مدير المنتخب الاولمبي السعودي  نايف الجابر اكد لموفد الاتحاد العراقي للاعلام الرياضي ان فريقه حقق ماخطط له لضمان التاهل الى دور الثمانية من خلال خروجه بنقطة التعادل امام منتخب العراق احد المرشحين الاقوياء للفوز باللقب مشيرا الى ان الاتحاد السعودي لكرة القدم اولى اهتماما كبيرا بهذا المنتخب من ناحية المعسكرات والمباريات التجريبية والاستعانة بمدرب ارجنتيني يمتلك خبرة جيدة في التعامل مه هكذا اعمار، وزاد ان المباراة كانت مغلقة من الناحية التكتيكية وسعينا عبر تكتيك دفاعي بحت عدم استقبال مرمانا لاي هدف مقابل الاعتماد على الكرات الثابتة والهجمات المرتدة والتي كدنا في مرتين ان نسجل هدفا ، عموما فاني اتوقع تاهل المنتخبين السعودي والعراقي عن هذه المجموعة وان يكون احدهما او كما تمنى كلاهما طرفا في المباراة النهائية .                                    

مبادرة جماهيرية جميلة

عدد من الجماهير التي حضرت الى مباراة اول امس امام المنتخب السعودي من مختلف المدن الصينية واقربها تبعد مسافة خمس ساعات في الطريق البري وقدر عددهم بحوالي 220 مشجع حضروا مع طبولهم ومزاميرهم ، وقال المنسق الاعلامي للمنتخب الاولمبي حسين الخرساني ان ممثلين عن الجماهير احضروا معهم مواد غذائية ولحوم في مبادرة كان لها صدى كبير بين اعضاء البعثة بل ان البعض منهم حضروا مع عوائلهم الى فندق (ميريلاند) حيث تقيم بعثة المنتخب وحجزوا لمدة ثلاثة ايام تنتهي بنهاية مباراة الاردن يوم الثلاثاء المقبل لصعوبة السفر والعودة بعد يومين ، فيما حضر مشجعان اثنان من مدينة شنغهاي وهما يحملان علم العراق ومعهم صور للاعبي منتخبنا الاولمبي ايمن حسين وحسين علي وبشار رسن وعلاء مهاوي ليحصلوا على تواقيع عليها مقابل تفاعل من لاعبينا في التقاط الصور معهما ومع الجمهور العراقي المتواجد في المدينة الجميلة.

هزيمة للاستراليين وتألق لقاسم

حققت فيتنام فوزا مثيرا على استراليا 1-0 قلب الامور راسا على عقب في المجموعة الرابعة في مباراة جرت امس الاحد حيث رفعت فيتنام رصيدها الى ثلاث نقاط من مباراتين بعد هزيمتها امام كوريا الجنوبية في الجولة الاولى فيما تجمد رصيد استراليا عند ثلاث نقاط من فوزها في الجولة الاولى على سوريا 3-1 ويتوجب على استراليا الفوز على كوريا الجنوبية في الجولة الثالثة  يوم غد الثلاثاء وانتظار تعادل او خسارة فيتنام امام سوريا في الجولة ذاتها لضمان التاهل فيما تبدو فرص فيتنام افضل حيث تحتاج للفوز على سوريا للتاهل بغض النظر عن نتيجة المباراة الاخرى فيما سيكون التعادل مؤهلا لها في حال خسارة او تعادل استراليا في المباراة الاخرى ، وشهدت مباراة فيتنام واستراليا الواجب التحكيمي الاول لحكمنا الدولي مهند قاسم الذي قادها بنجاح كبيريتناسب مع ماحققه من نجاح في مختلف البطولات الاسيوية على مستوى الاندية والمنتخبات .

 لقاءان ناريان

وتنطلق اليوم  الاثنين منافسات الجولة الثالثة والاخيرة لدوري المجموعات في نهائيات اسيا تحت 23 عاما حيث سيشهد اليوم  اقامة مباراتين تجريان في ان واحد تجمعان قطر مع الصين واوزبكستان مع سلطنة عمان ، المنتخب الصيني الذي خسر في الجولة الثانية امام اوزبكستان عليه ان يفوز على قطر لضمان التاهل فيما تبدو امام قطر خيارات عديدة منها التعادل او الفوز امام الصين وانتظار تعادل او خسارة اوزبكستان مع سلطنة عمان فيما سيكون لدى عمان فرصة ايضا امام الصين وان كانت تبدو صعبة برغم انه خسر مباراتيه السابقتين امام الصين 0-3 وامام قطر0-1 حيث يتوجب عليها الفوز باربعة اهداف على اوزبكستان وانتظار خسارة الصين باكثر من ثلاثة اهداف لترافق قطر الى دورالثمانية بشكل يجعل كل الاحتمالات واردة .

About العيداني مصطفى 382 Articles
العيداني مصطفى سكرتير تحرير صحيفة الرياضة العراقية