متـابعـات وتقارير
 
 
العراق في شباب اسيا .تواجد (13)مرة وحصل على(5)القاب وتأهل(3)مرات الى المونديال
نشر بواسطة: محرر3
السبت 02-10-2010 11:44 مساء
 

بغداد -هشام السلمان -صحيفة الرياضة العراقية

يشارك المنتخب العراقي للشياب للمرة 13 في نهائيات شباب اسيا بكرة القدم التي تقام اليوم الاحد في الصين وهي البطولة رقم 36 بين بطولات شباب اسيا التي انطلقت لاول مرة عام 1959 وهي المرة رقم 16 التي يشارك فيها العراق في التصفيات والنهائيات

اذ اخفق المنتخب العراقي 3 مرات فقط في الوصول الى نهائيات البطولة خلال مشاركاته التي بدات في عام 1975بينما تمكن من تسجيل حضوره 13 مرة
اللقب من اول مرة
وشارك منتخب شباب العراق لاول مرة في بطولات شباب اسيا في البطولة رقم 17 التي جرت في الكويت للمدة من الرابع وحتى الخامس والعشرين من نيسان ابريل سنة 1975 وتمكن خلال هذه المشاركة من الفوز بكأس البطولة مناصفة مع الفريق الايراني بعد النتائج المتميزة التي حققها حيث فاز منتخب الشباب على منتخب بروناي بعشرة اهداف ضد لا شيء سجّل منها المهاجم كاظم وعل ستة اهداف وآرا همبرسوم (هدفان) ويحيى علوان ورزاق حاتم ثم فاز على أندونيسيا (4 - صفر) سجلها كاظم وعل (ثلاثة) وآرا همبرسوم . وبعدها خسر مع منتخب ايران (2-1) سجله كاظم وعل . ويوم الخامس عشر من نيسان فاز على البحرين بهدفين ضد لا شيء سجلهما كاظم وعل وآراهمبرسوم ، وبعد ثلاثة ايام فاز على شباب كوريا الشمالية بهدف واحد سجله يحيى علوان . وفي العشرين من نيسان تعادل منتخب الشباب مع شباب ايران بدون اهداف ليحصل على كأس البطولة مناصفة مع المنتخب الإيراني حسب نظام البطولة آنذاك .
وقد تألفت بعثة منتخب شباب العراق من ثامر محسن مدرباً وواثق ناجي مساعدا واللاعبين: كاظم شبيب ، رعد حمودي ، جمال علي ، يحيى علوان ، اراهمبرسوم ، كاظم وعل ، حسين سعيد، كاظم كامل ، إبراهيم علي ، سعدي يونس ، حميد سلمان ، رزاق خزعل ، سليم ملاخ وواثق أسود. وحصل اللاعب كاظم وعل على لقب هداف البطولة برصيد (11) هدفا .
وجاء تواجد منتخب الشباب العراقي للمرة الثانية في النهائيات التي قاد فيها المنتخب العراقي المدرب اليوغسلافي (آبا) افي بطولة شباب اسيا الثامنة عشرة. التي اقيمت في بانكوك للمدة من العشرين من نيسان ابريل وحتى الخامس من آيار سنة 1976 حيث لعب في المجموعة الرابعة التي ضمت بالإضافة أليه سري لانكا وبورما وهونك كونك وفاز العراق في أولى مبارياته التي جرت يوم العشرين من نيسان 1976 على سري لانكا بخمسة أهداف ضد لا شيء سجلها حسين سعيد (أربعة) وآراهمبرسوم ثم الفوز على هونك كونك بخمسة اهداف ضد لا شيء سجلها كاظم وعل وحسين سعيد (هدفان) وآراهمبرسوم وواثق أسود وعلى شباب منتخب بورما بهدفين نظيفين سجلهما كاظم وعل .
وفي المباراة الاخيرة خسر بفارق ضربات الجزاء أمام كوريا الشمالية (4-3) بعد التعادل (1-1) سجله كاظم وعل وأضاع الركلات سعدي يونس وإبراهيم علي ليخسر العراق لقب البطولة التي فاز بها سنة 1975 وقد مثل منتخب شباب العراق عام 1976 والذي حصل فيها حسين سعيد على لقب هداف البطولة برصيد (6) أهداف اللاعبون : كاظم شبيب، أبراهيم علي ، واثق أسود ، شاكر علي ، جمال علي ، عبد الأله عبد الواحد ، رزاق حاتم ، سعدي يونس ، عبد الزهرة أسود ، أحمد صبحي ، نزار أشرف ، كاظم وعل ، حسين سعيد وأياد محمد علي .

ذكرى لاتنسى

وللمدة من الرابع عشر وحتى الثامن والعشرين من نيسان ابريل سنة 1977 شارك منتخب شباب العراق للمرة الثالثة في بطولة نهائيات شباب اسيا التاسعة عشرة التي اقيمت في ايران واستطاع منتخب العراق بقيادة المدرب اليوغسلافي آبا من الفوز بكأس البطولة بعد أن حقق نتائج متميزة على منتخبات شباب الهند الذي فاز عليه باربعة اهداف ضد شيء سجلها حسين سعيد (هدفان) مهدي عبد الصاحب وجبار حميد وعلى شباب بنغلاديش بثلاثة اهداف مقابل لا شيء سجلها حسين سعيد ومهدي عبد الصاحب وهادي الجنابي ثم فاز على منتخب شباب افغانستان بخمسة اهداف ضد هدف واحد سجلها حسين سعيد (ثلاثة) ومهدي عبد الصاحب وهادي الجنابي وفي المباراة شبه النهائية فاز على شباب البحرين بثلاثية نظيفة سجلها حسين سعيد ووميض خضر وحسين لعيبي وفي المباراة النهائية التي اقيمت امام اكثر من مائة الف متفرج في ملعب اريامهر في ايران حقق منتخب الشباب الفوز بكأس البطولة بعد أن كسب المباراة باربعة اهداف ضد ثلاثة لمنتخب ايران سجلها حسين لعيبي وحسين سعيد (هدفان) ومهدي عبد الصاحب ويتاهل الى بطولة كاس العالم لاول مرة في تونس 1977 .
وقد مثل منتخب شباب العراق في هذه البطولة اللاعبون: سلام علي ، عبد الامير احمد ، عدنان كاظم ، جبار حميد ، هادي الجنابي ، سعدي توما ، حسين لعيبي ، حسين سعيد ، وميض خضر ، مهدي جاسم ، مهدي عبد الصاحب ، يحيى علوان ، يحيى مجيد ، حسن فاضل ، اياد محمد علي وكاظم ناصر وحصل اللاعب حسين سعيد على لقب هدف البطولة برصيد تسعة اهداف

وجرت في بنغلاديش للمدة من الخامس وحتى الثامن والعشرين من تشرين الأول 1978 بطولة شباب آسيا التي شارك فيها منتخب شباب العراق تحت أشراف المدرب اليوغسلافي كاكا للمرة الرابعة .
وفي هذه البطولة لعب العراق ست مباريات أولها أمام أندونيسيا انتهت بفوزه (4- صفر ) سجلها حارس محمد(ثلاثة) وخليل محمد علاوي ثم فاز على الأردن (6- صفر) سجلها حارس محمد (هدفان) وحسين علي ثجيل وخليل علاوي وعدنان درجال وسعد جاسم ثم فاز على ماليزيا (7- صفر) سجلها حارس محمد (هدفان) وكريم علاوي (هدفان) ونعيم حميد وخليل علاوي وأسامة نوري .
وفي دور الثمانية فاز على السعودية (1-2) سجلهما سعد جاسم وعادل عبد الرضا ثم فاز على الكويت بفارق ركلات الجزاء الترجيحية (5-6) بعد التعادل السلبي سجل للعراق عدنان درجال وحسين علي ثجيل وناظم شاكر وخليل علاوي وأسامة نوري وسعد جاسم .
وفي المباراة النهائية تعادل منتخب شباب العراق مع كوريا الجنوبية (1-1) سجله نعيم حميد وتقاسم الفريقان لقب البطولة بعد أن حصل حارس محمد على لقب هدافها برصيد سبعة أهداف .

في كاس العالم للشباب

وتأهل منتخب العراق بعد ان تصدر المجموعة الثانية في التصفيات التي قاد فيها المنتخب المدرب جمال صالح ولعب في نهائيات بطولة شباب آسيا 1988 التي جرت في الدوحة واشرف على المنتخب المدرب انور جسام .
وقد مثّل منتخب شباب العراق في هذه التصفيات اللاعبون : عمر أحمد ، راضي شنيشل (كابتن) ، شرار حيدر ، سعد عبد الحميد ، رياض عبد العباس ، نعيم صدام ، سليم حسين ، علي عبد الكاظم ، ليث حسين ، يونس عبد علي ، حارث غفوري ، عباس عطية ، هيثم متعب ، أحمد دحام وإبراهيم عبد نادر .
وحقق المنتخب العراقي في اولى مبارياته التعادل مع الامارات سلبياً ثم فاز على كوريا الجنوبية بهدف واحد سجله ليث حسين من ركلة جزاء وبعدها فاز على منتخب اليابان بهدفين مقابل هدف واحد سجلهما يونس عبد علي (هدفان) ثم تعادل في المباراة شبه النهائية مع قطر بهدف واحد لكل منهما سجله اللاعب يونس عبد علي ثم فاز بفارق ركلات الجزاء (4-5) سجلها ليث حسين وسعد عبد الحميد وراضي شنيشل وإبراهيم عبد نادر ونعيم صدام وفي المباراة النهائية مع سوريا تعادل بهدف لكل منهما سجله اللاعب أحمد دحام ثم حسمها بفارق ضربات الجزاء (4 - 5) حيث سجل لنا إبراهيم عبد نادر وراضي شنشيل وسليم حسين وأحمد دحام وعلي عبد الكاظم في حين أخفق في التسجيل ليث حسين ورياض عبد العباس وعباس عطية ، وكان دور الحارس عمر أحمد متميزا حيث رد ثلاث ركلات للفريق السوري وردت العارضة الكرة الرابعة ليفوز بكاس البطولة ويتأهل منتخب الشباب الى نهائيات كأس العالم للشباب التي جرت في السعودية سنة 1989 .

المركز الرابع

وشارك منتخب العراق في بطولة نخائيات شباب آسيا التي جرت في العاصمة الأندنوسية جاكارتا سنة 1994 كان المدرب أكرم أحمد سلمان يساعده سعد جميل قد أشرف على تدريبات اللاعبين الذين اختارهم الى هذه المهمة وهم : وسام عبد العزيز ، حسن عبد علي ، علي كامل ، عدي محمد حاجم ، حيدر جبار ، أحمد طارق ، وسام أياد ، مثنى لطيف ، أحمد كاظم ، أنمار سلام ، قصي هاشم ، فريد جعفر ، ثائر جبار ، مصطفى سعدي ، هشام عبد القادر ، علاء جعير ، مفيد عاصم ، عامر مشرف ومهند مهدي .
وحقق العراق فوزا جيدا على سرلانكا بأربعة أهداف مقابل هدف واحد سجلها ثائر جبار ومفيد عاصم (هدفان) ومصطفى سعدي وعلى كازخستان (2-3) سجلها عامر مشرف (هدفان) ومهند مهدي ثم خسر أمام سوريا (2-1) سجل هدف العراق قصي هاشم ، وحقق بعد ذلك فوزا كبيرا على قطر بثلاثة أهداف نظيفة سجلها مهند مهدي (هدفان) وعامر مشرف وتعادل مع أندونيسا سلبيا ليخسر بعد ذلك مباراتين متتاليتين أمام اليابان (صفر-3) وأمام تايلند (4-3) سجلها عامر مشرف (هدفان) ومفيد عاصم ليحتل المركز الرابع في البطولة .

لقب اخر مرة

وتمكن منتخب الشباب من التاهل الى نهائيات شباب اسيا عام 2000 في ايران بعد ان قاد المنتخب في التصفيات المدرب ثائر جسام وحقيق نتائج جيدة ليحصل العراق على بطاقة السفر إلى ايران حيث النهائيات التي شارك فيها منتخب الشباب تحت اشراف المدرب عدنان حمد.
وفي بطولة شباب آسيا تعادل منتخب الشباب في مباراته الاولى مع الصين سلبياً ثم فاز على الامارات بثلاثة اهداف مقابل هدفين سجلها حسان تركي وعمار أحمد (هدفان) ثم الفوز على الباكستان بستة اهداف مقابل لا شيء سجلها عمار أحمد ومنعم يوسف وعماد محمد (هدفان) وأحمد أبراهيم (هدفان) ثم تعادل سلبياً مع كوريا الجنوبية ليخوض منتخب الشباب يوم الرابع والعشرين من تشرين الثاني 2000 المباراة شبه النهائية امام البلد المضيف ايران وبعد التعادل السلبي في الوقتين الاصلي والاضافي تمكن شباب العراق من الفوز بفارق ركلات الجزاء (6 - 7) بعد أن تألق فيها الحارس أحمد علي الذي رد ركلتي جزاء وسجل الركلة الاخيرة وفي يوم السادس والعشرين من تشرين الثاني من سنة 2000 اقيمت المباراة النهائية للبطولة امام المنتخب الياباني وبعد التعادل بهدف واحد لكل من الفريقين سجله للعراق عماد محمد قبل أن يسجل لنا عماد محمد أيضا الهدف الذهبي ليفوز العراق ببطولة شباب آسيا ويتاهل الى بطولة كاس العالم في الارجنين 2001
وشارك منتخب شباب العراق في نهائيات بطولة شباب اسيا عام 2004 التي لعب فيها ضمن المجموعة الرابعة بجانب كوريا الجنوبية والتايلند واليمن ، وفي أولى مباريات البطولة فاز العراق على كوريا الجنوبية يوم السادس من أيلول بثلاثة أهداف ضد لا شيء سجلها مسلم مبارك (هدفان) وفريد مجيد وبعد يومين فاز على تايلند بهدفين نظيفين سجلهما وسام زكي وحيدر صباح وفي الثلاثين من أيلول فاز شباب العراق على شباب اليمن بهدفين ضد لا شيء سجلهما عمر كاظم وعلي يوسف . ليتأهل الى الدور ربع النهائي لملاقاة شباب سوريا يوم الثالث من تشرين الأول لكنه خسر اللقاء (صفر - 1) وودع البطولة وتألف منتخب شباب العراق لبطولة شباب آسيا في ماليزيا 2004 من ناجح حمود رئيسا للوفد وهادي مطنش مدربا وحميد سلمان مساعدا وبدر شاكر مدربا للحراس واللاعبين : محمد كاصد ، أسامة حسين ، سرهنك محسن ، سعد عطية ، علي حسين رحيمة ، وسام كاظم ، سامال سعيد ، وسام زكي ، خلدون إبراهيم ، أحمد عبد علي ، محمد عبد جديع ، مسلم مبارك ، علي يوسف ، علاء عبد الزهرة ، عمر كاظم وفريد مجيد.
وانيطت مهمة تدريب منتخب الشباب عام 2006 بالمدرب عبد الإله عبد الحميد ومعه عبد الغني وحكيم شاكر ومدرب الحراس هاشم خميس وشارم العراق في نهائيات بطولة شباب اسيا التي استضافت الهند مباريات الأدوار النهائية خلال شهري تشرين الأول وتشرين الثاني عام 2006 ولعب العراق ضمن المجموعة التي ضمت منتخبات السعودية وفيتنام وماليزيا وتصدر منتخب العراق للشباب ترتيب فرق مجموعته بعد تعادله مع السعودية 2-2 سجلهما علاء عبد الزهرة وهلكورد ملا محمد وفوزه على منتخب فيتنام 3-1 سجلها أسامة على وعلاء عبد الزهرة (هدفين ) وعلى منتخب ماليزيا 3-صفر سجلها محمد كلف وعقيل حسين وعلاء عبد الزهرة.
لكن مشوار منتخب العراق في الدور ربع النهائي توقف بعد خسارته أمام منتخب كوريا الشمالية صفر-2.
ومثل منتخب العراق في النهائيات اللاعبون : علاء كاطع وحسين جبار وجاسم محمد واحمد محسن ووسام جبار ومحمد قابل وأياد سدير وعمار عبد الزهرة وخلدون إبراهيم وأسامة علي وعلي يوسف وأمير صباح ومحمد شاكر واحمد جابر وياسر عبد المحسن وقصي عبد الواحد وإبراهيم كامل وأحمد جليل وأسامة شاكر وعقيل حسين وعلي جبار وبشار سعد وعمر كاظم وهلكورد الملا محمد ومحمد كلف ورافد إبراهيم وعلاء عبد الزهرة ومصطفى كريم.
وحجز العراق بطاقة التأهل إلى نهائيات شباب اسيا عام 2008 بقيادة المدرب الدكتور كاظم الربيعي بعد فوزه على منتخب الكويت 1-صفر سجله محمد عبد الزهرة في المباراة التي جرت في سوريا وخسر أمام منتخب الإمارات 1-2 سجله قيس طارق وجرت المباراة في الإمارات وخسر منتخب الشباب مباراته الثالثة أمام الكويت في الكويت صفر-2 قبل أن يفوز على منتخب الإمارات 1-صفر سجله نديم كريم في لقاء الإياب الذي جرى في سوريا.
أما مباريات الأدوار النهائية فقد أقيمت في السعودية خلال تشرين الأول وتشرين الثاني 2008 ولعب المنتخب العراقي في المجموعة الثانية التي ضمت منتخبات العراق والإمارات وسوريا وكوريا الجنوبية ولم يتمكن منتخبنا من التأهل إلى مباريات الدور ربع النهائي حيث خسر أمام منتخب الإمارات 1-2 سجله علي عودة وفاز على سوريا 2-1 سجلهما علي عودة (هدفين) وخسر أمام منتخب كوريا الجنوبية صفر-2. وقاد منتخب العراق في مباريات الأدوار النهائية المدرب حكيم شاكر ومساعديه سليم ملاخ وباسل فاضل وحسين كامل مدربا لحراس المرمى وضم اللاعبين: علي مطشر ومهند قاسم وقائد سدير ووليد بحر وحسين جاسم وفارس حسن ونديم كريم ومحمد عبد الزهرة وسالار عبد الجبار وجابر شاكر وقيس طارق ومحمد فيصل ونبيل صباح وعلي صباح وسلام محسن وحسين جواد وحسين علي وحيد وأكرم هاشم وأيوب أياد ووسام عبد السجاد وحسين كريم وسيف جبار وعلي عودة.

تواجد جديد

وهذه هي المرة 13 التي يتواجد فيها العراق في نهائيات شباب اسيا حيث تأهل الى نهائيات اسيا للشباب في التصفيات التي اقيمت في مدينة اربيل خلال تشرين الثاني نوفمبر من عام 2009، بعد ان تصدر مجموعته الثالثة التي ضمت منتخبات السعودية والكويت واليمن والهند وافغانستان حيث جمع 13 نقطة حصل عليها من الفوز على الهند 5-0 وعلى سلطنة عمان 2-0 وعلى افغانستان 3-0 والتعادل مع الكويت وفاز على السعودية 3-0
ويتالف الوفد العراقي من هادي جواد عضو اتحاد الكرة رئيسا والمدرب حسن احمد علي ورائد خليل ووليد خالد مساعدين وجليل زيدان عاكول مدربا لحراس المرمى و الزميل حسين الخرساني موفدا عن الاتحاد العراقي للصحافة الرياضية وسيف عادل مديرا للمنتخب وثائر خلف منسقا أعلاميا وحبيب جبار معالجا وعمار زهير أداريا و23 لاعبا هم محمد حميد وجلال حسن ومهند قاسم لحراسة المرمى وعمر ناصح ومحمد هادي وسامر مهدي وكرار مجيد وعلي بهجت وأموري عيدان ووليد بحر وعلي زويد ومحمد احمد عبد الجبار واحمد جبار وعلي صباح عباس واحمد فاضل وعمار جبار وامجد كلف وامجد وليد واحمد حسن ومروان حسين ومهيمن سليم ملاخ ومحمد سعد ومصطفى جودة.
وتشهد منافسات نهائيات آسيا مشاركة 16 دولة تم تقسيمها على أربع مجموعات حيث ضمت المجموعة الأولى منتخبات الصين، تايلاند، سوريا والسعودية، والمجموعة الثانية منتخبات أوزبكستان، العراق، البحرين وكوريا الشمالية، والمجموعة الثالثة منتخبات الإمارات، فيتنام، الأردن واليابان، والمجموعة الرابعة منتخبات كوريا الجنوبية، أستراليا، اليمن وإيران، وسيتأهل أول وثاني كل مجموعة إلى الدور ربع النهائي

 

 
 
 
اقـــرأ ايضـــاً

غداً رفع العلم العراقي في القرية الاولمبية في مدينة انشون وابطال التجذيف يستعدون للمنافسات


منتخبنا الاولمبي يواجه اليابان في ثاني مبارياته في دورة الالعاب الاسيوية


اختتام الدور الرابع لدوري اندية الاسكواش


منتخبات مشروع البطل الاولمبي تشرع بأنطلاق معسكراتها في جورجيا


اتحاد البولينغ يقرر تأجيل منافسات دوري اندية العراق


الاتحاد المركزي لكرة السلة يقترح اقامة بطولة دولية


اربيل يواجه كيتشي هونك كونك في مباراة نصف النهائي لكأس الاتحاد الاسيوي


الاتحاد الدولي للصحافة الرياضية يهتم بأنجاز منتخب الاشبال


رعد حمودي يلتقي عدداً من الوفود العربية المشاركة في اجتماع اتحاد اللجان العربية


امانة بغداد يلاعب المقاولون العرب الثلاثاء في ختام تجاربه بمعسكر القاهرة


منتخبنا الاولمبي يتغلب على النيبال في مستهل مشواره في الاسياد


اليوم ... ذي قار تحتضن نهائي بطولة العراق للشباب بالشطرنج


 
( إضـافــة تعـليــق سـريــع )             ملاحظة : جميع التعليقات تحتاج موافقة المشرف
كاتب المشاركة :
الموضوع :
النص : *
 
TO  cool  dry 
عربي  mad  ohmy 
huh  sad  smile 
wub 

طول النص يجب ان يكون
أقل من : 30000 حرف
إختبار الطول
تبقى لك :

 الكود الامني:

  كارت احمر . الاولمبي والوطني حالة واحدة
بقلـم
احمد رحيم نعمة

  تكريم يليق بالانجاز
بقلـم
لؤي عمران الشمري

  ملاعب افريقيا
بقلـم
عادل العتابي

  (( إدعموا هولاء ))
بقلـم
قحطان المالكي

  شبابية الوزير وروحه الرياضية !
بقلـم
عدنان السوداني

  كرات الفهد والالعاب الاسيوية
بقلـم
هشام السلمان

  امين السر ( احمد عباس)
بقلـم
هشام السلمان

  في نادي النجف .. كل شيء يسير عكس التيار !
بقلـم
عدنان السوداني

  منتخبا الحكومة والاولمبي
بقلـم
قاسم حسون الدراجي

  كن حكيما ياحكيم
بقلـم
علي حنون

  الكرشماليون !
بقلـم
روان الناهي

  اغتنمو الفرصة
بقلـم
لؤي عمران الشمري

  (( أين هي معاييركم؟؟ ))
بقلـم
قحطان المالكي

  امــــــــــانة الســــــر
بقلـم
العيداني مصطفى

  تمرين على الاعتداء..!
بقلـم
محسن التميمي

حوار-محمد الشريفي-صحيفة الرياضة العراقية
حاوره عدنان السوداني/صحيفة الرياضة العراقية
حوار أجراه طلال العامري- الدوحة/صحيفة الرياضة العراقية

مجلس امناء جائزة الابداع الرياضي يشكر كل من ساهم في انجاح احتفاليته
تعزية للزميل محمود السعدي لاستشهاد نجله (حيدر)
الاتحاد العراقي المركزي للفوفينام يشكر صحيفة الرياضة العراقية
محضر الاجتماع الاول للجنة التحضيرية للاتحاد العراقي للصحافة الرياضية

Copyright© 2009 بإستخدام برنامج البوابة العربية 2.2